القصة الحوارية

آخِرُ الرجال

بدينَتان تحتسيّان القهوةَ على مهل…
– إنَّهُ وسيمٌ قويٌّ شَهْمٌ شُجاع، ذكيٌّ مرِحٌ لَبِق. مخلصٌ صادقٌ حنون، يحِبُّني كثيراً ويفهمُنِي أكثر.
– وأنتِ، هل تحبّيه؟
– لاَ أتصورُ الحياةَ بدُونِه.
– لماذا لاَ تتزاوَجان؟
– كَيفْ…هو رجلٌ آلي؟
– أفهمُك، عِندي مثلَهُ على هيئةِ كلب.

السابق
قراءة
التالي
انتصار

اترك تعليقاً