الشعر الحر

أنشودة الخلود

غداً ستشرق الشمس
ستشرق
لتذيب جبال الثلج
ولتنبت البذور
من بين الصخور
وتخرج الزهور
بلا خوف
غداً ستشرق الشمس
ويغني الطير
أنشودة الخلود
ويهتف الربيع الأخضر
يهتف ، يهتف ، يهتف
المجد للنَاهِد
وكل ناهد ، المجد والقوة
يهتف بلا خوف
غداً ستشرق الشمس
ويستبين الخيط الأبيض
ويذهب الزبد
وتدب الحياة من جديد
ويذهب الظلام إلي الجحيم
غداً ستشرق الشمس
ترتسم السعادة فوق الوجوه
العابسات ، الحزينة
وترفرف في حنايا كل بيت
غداً ستشرق الشمس
ترنيمة الحياة
تحيي الأمل من جديد
في نفوسٍ أكلها الصدأ
وقتلها اليأس
وتمشي بين الناس
على ساقٍ وقدم
ضحكةُ جميلة
كبياض الحليب
تعلو ، تعود
تسلِّم على كل بنت وولد
غداً ستشرق الشمس

السابق
الشيب والهوى
التالي
أشرعةٌ مُمزَّقَةٌ

اترك تعليقاً