القصة القصيرة جدا

أولويات

خلت ممرات القرية من طارقيها …بعضهم قصد الزاوية للاستذكار…والآخرون وردوها للاستغفار …أما الفتى الراعي فما زال مترددا بين النفير ,أو الفرار.

السابق
تكريم
التالي
باطلٌ

اترك تعليقاً