القصة الحوارية

إيثار

-لآلة فاطمة..مرحبا بك وأولادك..نعيد معا.
-ماشي ممكن..
– الله يهديك، تعالي وخذي نصف الخروف، فكري في الأولاد ..
– لا..لا..لا.. أريد خروفا كاملا.
جر أبي البهيمة وتبعناه إلى بيتها.

السابق
اِنتفاضة
التالي
أدلجة

اترك تعليقاً