القصة القصيرة جدا

اسْتِخْفافٌ

جدلَ حِبالَ الكلامِ حريرًا؛ تعلَّقَ في المذلَّةِ ذَوُو مِقَةٍ ؛ الْتَفَّ على رِقابٍ واثِقَة؛ أزهقَ فيها الأمانَ، ثمَّ تابَعَ… ضَرَبَ نِطاقًا حولَ خُصورِ الحِسانِ؛ وَقَفَهُمْ للعَفَنِ… انْتَشَى بالنِّفاقِ، ضَلَّلَتْهُ الأغاني؛ جعْجَعَ و انْتَفَشَ؛ سلَّمَهُ الغرورُ للطَّيْشِ؛ زَفَّ جُنْدَهُ للذَّبْحِ… قاءَتْ الهزائمُ بطلَنا المِغْوارِ؛ على كَتِفِ الحماقَةِ اعْتَلَى ذُرْوَةَ الأَسَنِ.

السابق
حياته بين أصابعه
التالي
حلم

اترك تعليقاً