الحكاية

العالَمُ الثَّالِثِ

قَرَّرَتْ الخِرافُ الاِنْتِحَارَ عِنْدَمَا صَادَقَ الذِّئْبُ الرَّاعِي، لَكِنّها فَكَرَتْ في الطَّرِيقَةِ الأَسْرَعُ وَالأَسْهَلُ دُونَ أَلَمْ؟ عِنْدَمَا استشارتْ الثعلبَ، دعى كُلّ الحَيَوَانَاتِ لِلاِجْتِمَاعِ. بَيْنَ لَغْط وَفَوْضَى فَضَّلَتْ سِكِّينَ الجَزَّارِ.

السابق
الثلج
التالي
احتجاج

اترك تعليقاً