القصة القصيرة جدا

العدول

من بعد فترة طال أمدها وهى ترقبه .. رآها مستلقية على الشاطئ فى ثوب بحر قشيب .. اقترب .. اِحْمَرّ خداها وحواشيها البادية للعيان .. تعارفا , ثم قذفته بنظرة حانية .. بعثت داخله حمّية الرجولة .. تواعدا ليلاً .
قبل الموعد {حك} جلده السميك ليضاهى نعومة ملمسها .. فى خطواته المتسارعة نحوها أوقفه هاتف خفى رن فى اذنيه .. رماه بحجر .. اكمل خطواته الباقية بعزم .. ما إن استقر عندها .. رأى طيف أمه .. رفع ذراعيه للسماء .. عدَل .. إمتلأت ذاته بالسكينة , عاد وأناب .

السابق
وكيل ثقافى
التالي
انشطار

اترك تعليقاً