القصة القصيرة جدا

العمّ ” موسى “

يجُّرُ عربة الشاي، الشمس أحرقتْ ظهره، البرد أخذ من ركبه، ..، مبتسم دائما، سرُّه بين أضلُعه، يَكدُّ ويئن، من أجل أطفاله السبعة، يريد أن يُوصلهم لمجدٍ طالما حلم به.

السابق
الفقيد
التالي
أنا وأنتم وليل الشتاء

اترك تعليقاً