إبننا يكتب

الغش

كانت هناك فتاة صغيرة تدرس وتجد في عملها، ذات يوم أجرت المعلمة تقويما بيوم الخميس في مادة الفرنسية، وعدتها أمها أن تذهب معها إلى السيرك إذا ما تحصلت على أعلى علامة، وبالفعل تحصلت عليها، ولكن المعلمة اكتشفت أنها أخطأت في تصحيح الورقة، وتقلصت العلامة، وبدأت الفتاة الصغيرة تبكي وتبكي، ووسوس لها الشيطان أن ترجع العلامة كما كانت في الأول، وعندما ذهبت إلى البيت فرحت أمها، ولكنها شكت في العلامة. سألتها أمها، أنكرت في الأول ثم اعترفت بالحقيقة، انزعجت أمها من هذا التصرف وألغت المفاجأة، وتعلمت الفتاة الصغيرة درسا، وقررت أن لا تغش مرة ثانية.
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من غشنا فليس منا.

السابق
قراءة في نص “عزف”
التالي
انقلاب

اترك تعليقاً