القصة القصيرة جدا

الليلة!

.. دُورِيُّ شجرتنا هوى على نافذة المساء .. نقّر ورق القرنفلة .. ثمَّ طار .. قبل ساعة عاد إلى حافة الزهريّة .. قاربته بكفّي … وقلت: تعال يا مخرّب القرنفل!
قال: أهلا بقابضِ العصافير ..!
فارتجفتُ أنا؛ وأطلقته على استحياء!

السابق
الرحيل الى الوجه الآخر
التالي
كبرياء

اترك تعليقاً