القصة القصيرة

المفدى

القبة فخمة, أعمدة اللازورد تزينها خيوط فضية تتمدد باتجاه الشمس,الارض مفروشة بزرابي وضعت لتوها بعد الفراغ من نسيجها, يقف المفدى في استقامة عمود الخيزران, تحركت فجأة كتلة بيضاء تخرج من فتحة البرد اليمنى , بالتأكيد يده, أنصع من الثلج, عساها ترتدي قفازا فوجه الرجل أسمر كالح, تحرك بحركة يده حرس و عســس , تقدم الوفد الى الطائرة المقلة للقادمين من بلاد الحرية , يقال أن الحرية هناك مطلقة.
تتصافح الايدي و الوجوه, رئيس التشريفات يتقدم كترجمان:
-وهذه السيدة الين حرم ضيفنا الكريم
بيان رقم 01: سعيا من المفدى حفظه الله و أطال في عمره على بعث أواصر الصداقة بين الشعوب و تدعيم العلاقات الودية, استقبل دولة الوزير الاول لمملكة صليبيا و حـرمه السيدة الين التي ترأس حاليا منظمة المحبة بين الشعوب.
أبطأ يده وقيتا و هو يصافحها : أي نسيم داعب شعرها بهذا الشكل الفاتن ,
أشار بيده تجاه منصة تحية العلم , طال أمد قرع الطبول , تختلس النظر,تحدق فيما تبين لها من قسمات وجهه:
هذا اذن العربي المزواج
بيان رقم 02:ان فخامته لن يتسامح مع أحداث الشــغب التي حصلت مساء أمس , و انـه سيلقي القبض على المتـــسببن في ذلك و يمثلون أمام القانون.
ارتشفت فنجان القهوة العربية , طعمها مميز جدا , يقال أن انتاجـــــــــها نزر, و هي تزرع خصيصا لفخامته باليمن,
صدر هذا العربي الذي يجلس قبالتها شد انتباهها , جمع كل أوسمة العالم , لو قدر لعسكري أن يخلد لما حصل على كل هاته النياشين , التقت عيونهما, أحست بشهوة تكاد تخرج من عينيه تلتهم كل شيء.
يقال انهم يجمعون مئات النساء و يسمونهن الحريم, ترى كم في حضيرة هذا الشهواني منهن؟ ,أتراهن من بلده أم من كل شتات العالم ؟ لا أعتقد أن مثل هذا يكتفي بالجنس الواحد , ربما له من الجنس الاصفر نصف عدد حريمه, يأبى الا أن يعيش عصر أجداده في حاضره , فعوض أن يأتي بها سبية مثل جده يشتريها باغرائه,
بيان رقم 03:أعلن فخامته أن المتسببن في مواصلة أحداث الشغب , لا يلومون الا أنفسهم , و قد أعطى فخامته أوامره لجميع قواته بالعمل بكل قوة لانهاء الاحداث.
-يمكن لسيادتكم تدارس الموضوع مع فخامة الوزير , لا تهمني الحيثيات سأوقع على الاتفاقية , فأنتم تعرفون منزلة سيادتكم في قلبنا , اما أنا فسأرافق حرمكم للاطلاع على مملكتي,
أمر السائق بالانصراف, سيقود السيارة بنفسه, فتح الباب الايــــمن و أخذ بيد الين تجاه السيارة , أغلق الباب بنفسه أيضا, أدار المفتاح, سحب المكبح اليدوي للاعلى , وضع عمود السرعة في الوضعية الاولى و داس على البـنزين قليلا فاذا بالسيارة تتمدد’ استطالت بنصف حجمها الحقيقي.
-انها سيارة رائعة مستر.
-لقد صنعت خصيصا لي الوحيدة في العالم بهاته المواصـــــــفات و هي مدرعة كما لا يخفى عليك ..
بيان رقم 04: ان قوات البلاد تحذر المتظاهرين من الاقتراب من القصـــــر’ و قد تم تعزيز المطار بقوات اضافية.
-الارض عندكم هنا شاسعة
– شساعة قلوبنا
– وصحراؤكم أضحت بالمسابح خضراء
– لون عينيك
فتح باب القصر , رائحة البخور تتحدى الشم, السجاد الايراني يمتد طول الرواق , العرصات مزينة بلأليء نادرة,
أيقظه الهاتف الجوال:
– اعذرني فخامتكم ..قد لا نتمكن من ضمان أمن المطار, التمرد عم المملكة , يمكنني أن أؤمن لفخامتكم طائرة ان نويتم مغادرة البلاد.
ألقى بصفحتي وجهه على كفيه , و خرج صوت خافت:
-الين
فتح الباب, ولجت:
– وقع الاتفاقية أولا , ثم يمكنك أن تغادر معـنا مستر , في بلادنا الحرية مطلقة يا مستر
بيان رقم 05: نظرا للظروف الصعبة التي مرت بها بلادنا في الاونة الاخيرة , فان مجلس تسيير المملكة يعلن عن وضع كل القوات في حالة طوارئ تفاديا لاية محـاولة لاحباط النصر العظيم , و سيستفتى الشعب لاحقا في نمط تسيير المملكة , كما ينهي مجلس تسيير المملكة أنه متحكم في زمام الوضع و أن الامن و الامان سيعم ربوع القطر.

السابق
حماس
التالي
الدلايلة

اترك تعليقاً