القصة القصيرة جدا

الموتى ينهضون من جديد

لا يدري إن كان ملّ أو ما إذا كان قد أذعن. صوت يُطارده منذ سنين. حاول أن يتناساه.يصله الطنين موجعا مُلحّا..أصغى وأصغى ..أرتدّ الصدّى في جمجمته المتعبة, انبثقت الأسئلة دفعة واحدة:
– لمَ يقتل البشر البشر؟
– لمَ يشردون بعضهم ؟
– لمَ الحاكم جار على شعبه؟
دوامة الأسئلة لا تتوقف.غرق وسطها. امتدّت يده نحو الأرض.راح يغرس أصابعه في التّراب ويغمره بكلتا راحتيه.تلاشت الأسئلة كالفارّة.فاسحة المجال لسؤال واحد:
– هل الموتى ينهضون؟.

السابق
سفر بغير وداع
التالي
الضغط

اترك تعليقاً