إبننا يكتب

الولد البخيل

كان يا مكان، ولد بخيل، وذات يوم طلب منه جاره أن يعطيه قليلا من الحطب لكنه رفض، وعندما سألاه أبواه:
– من الطارق؟، قال:
– جارنا جاء ليأخذ القليل من الحطب فقط.
وعندما أراد أن يكتب واجباته لم يجد قلمه فأراد أن يشتري واحدا، فوجد كل المتاجر مغلقة، فطلب من جاره، فرفض أن يعطيه فقال في نفسه: ‘لو أعطيت جاري القليل من الحطب لأعطاني جاري القلم’. وقرر منذ ذلك اليوم أن لا يكون بخيلا ويكون طيبا.

السابق
شارة
التالي
امرأة على موعد مع عرقوب

اترك تعليقاً