الخاطرة القصيرة جدا

انا وانت

في هذا العالم الكبير، لا يوجد سوانا ، لا تسألني كيف؟ ولماذا؟
وجودك في حياتي غير كل القوانين حتى المسلمات لم تعد موجودة ، باشارة منك تختل الموازين وبأخري تسري الامور لى مجراها ، موجود في كل مكان وزمان، ولا حيزلك، خفيفا كطيف، قويا كإعصار، تحدثني كخاطرة ،وتهجرنى كغائب.

السابق
يا معطفى
التالي
معشر

اترك تعليقاً