القصة القصيرة جدا

انتظار

كل ليلةٍ أتسلقُ الطاولة؛لأصل للصورةِ المعلقةِ على الحائط. أفتحُ إطارها ثم أهربُ إلى سريري قبل أن تنتبه أمي.. أُفكر: ربما سيخرج أبي -هذه الليلة- ليدس في جيوبي الحلوى كما كان يفعل.

السابق
بيوت بلا أبواب
التالي
مآل

اترك تعليقاً