القصة القصيرة جدا

بحث

يتعمد بالحديث اليه كل مساء.. ينام بعدها وسادته الراحة، فيأتيه بصورته النورانية.. يكتب على مشط قدمه ما أرتكبه فى يومه من آثام, ويبتسم له فى حنان يحتويه …
-” لماذا لم يعد يزورنى …؟!! ”
يعترض بسؤاله كل من يقابل في الطرقات.!.

السابق
نَصيبُ
التالي
مشنقة.

اترك تعليقاً