الشعر الحر

بحجم السراب

حافية
على شاطئ نيل طويل
كليل طويل
زرقة العينين في وسط النهر
توحي بالحياة
نصف امرأة تغطيها غيوم سابحة
شعرها يمتد كموج يتدلى من الأفق
نهداها ساقية نافرة
حين تغضب، تنضب الحياة
هيام
تعشق الفضاء بلا حدود
ترقص تتثنى يأخذها لحن بلا عودة
امرأة تتقدم وتتأخر
ساقها عاجية الملمس
تظهر فتنتها
تموت من حولها الأسماء
تحمل اسمه جنينا
يسقط في شهره السادس
شهابا يبدو جليا
في بحرها المتلاطم
بلا وفاء
تخون كل الذكريات
شوق
لا يتكرر
مرة كقبلة
ومرة كحلم
ومرة بين حاجبيها عقد اسمه
وذهب بلا عودة
أنثى تحوم حولها الذكريات السوداء
كلما تذكرت لحنه

السابق
أوراق سجين
التالي
سبات دهريّ

اترك تعليقاً