القصة القصيرة جدا

براءة

حمل بكفه الصغيرة سنه اللبني،صوب نظره نحو الشمس، رماه وطلب منها سن غزال،بعد فترة نبتت له أسنان كبيرة،لعن الشمس وجدّته وأمه وكل المحيطين الذين لم يصوبوا خطأه ،وعض بها الحمار.

السابق
سباق
التالي
صمود

اترك تعليقاً