القصة القصيرة جدا

تربُّصْ

فوق الشفة أهديتُها ومضةَ غزل، ألقيتُ أمامَ جدائلها صندوقَ أحلامي، مضغتني كإشارةِ استفهامٍ، انسلّ شعرُها من على وجهي، بصقتني عريانا بين شطّين، هربتْ مثلَ غزالٍ سكنهُ الرعب…فضحتني رائحةُ الصيّاد.

السابق
القبلة
التالي
نرسِيس

اترك تعليقاً