القصة القصيرة جدا

تشكيل

لأنّ “امرأةٌ واحدة لا تكفي” قام بمحاولة تشكيل امرأةٍ من أربع نساء، شغف الأولى، ولهِ الثانية، دلعِ الثالثة، و.. خبثِ الرابعة، وأشياء أخرى مختلفةً فيما بينهنّ.
غير أنه كان عليه – لملاقاة إحداهنّ- أن يتخلّصَ من كلِّ ما علق بهِ من السابقة: عطرها، رائحة جلدها، ملوحتها، و..
يشكّلَ لغةً جديدةً، و.. يؤلفَ حالةً يختلفُ فيها عن حالته السابقة، وهكذا يتبدّلُ مع الثالثة، و.. الرابعة!!
ولأنّ ليس من امرأةٍ تشبه الأخرى، اكتشفَ بنفسهِ- وبعد حين من الدهر، في التشكيل النسوي- أنه صارَ أربعة..!!

السابق
أريد أبي
التالي
شهوات

اترك تعليقاً