القصة القصيرة جدا

تعب

أمام ساق ممدودة و أخرى مثنية، رحٓى قديمة تديرها يد مرتعشة… أنغام حزينة و جعجعة الرحى تغمر دبيب النمل… على ظهره؛ يُخزّن محصول غربتها إلى شق بجدار الكوخ.

السابق
سبي
التالي
صمود

اترك تعليقاً