القصة القصيرة جدا

تقابُل!

الشجرةُ الواقفةُ فوق الرابية .. ليست حقيقية .. أغصانها تنفردُ … ثمَّ تنثني كأذرعٍ آدميّة .. الناسُ .. في النهارِ يهللون لعروضِها .. ووحدي أنا .. أقضي الليل في حجرِها … نبكي سويّا!

السابق
التسلط
التالي
مشاعر

تعليقان

أضف تعليقا ←

  1. بين الذات الساردة المفردة و الناس في علاقتهما بالموضوع ، اختلاف ، فقد طربوا و بكى. الاختلاف ولد مفارقة النص ، بل مفارقات النص ، هي ، إذن ، زوايا النظر التي تحدد نوعية الفعل.
    ما ادركوا ما تحمله الشجرة من مشاعر.

اترك تعليقاً