القصة القصيرة جدا

تمثال

كونها كما يشتهي، عبد أنثى المرمر..بكاها هياما. أشفقت فينوس، أعطتها روحا، فاض المذبح باللون الأحمر.

السابق
أمل
التالي
فَتيل

اترك تعليقاً