القصة القصيرة جدا

تَكريمٌ

عِندَما امتَثَلَ أمامَهُم، لَم يَستَطِع إيقافَ نَزفِهِ، نَعَتوهُ بِالسّارِقِ…بَينَما يَداهُ تَغرُسان العَلَمَ داخِلَ نَعشِهِ.

السابق
من أجندة عاشقين
التالي
خطابيط

اترك تعليقاً