القصة القصيرة جدا

ثقافة

يفتح التلفزيون لأول مرة بعد أن زارت أعمدة الكهرباء قريته المنكوبة منذ الاستقلال.
– من يكون هذا الشخص ومن تكون التي بجنبه؟
– إنها زوجته يا أبي.
يتغير المشهد ليظهر مع امرأة أخرى
– ألم تقل لي أنه متزوج يا بني؟

السابق
في السنة العاشرة بعد المئة
التالي
احتراق

تعليقان

أضف تعليقا ←

  1. مرحلة ما بعد الاستقلال تتحمل الكثير من المسؤولية اذ لم يعمل الحاملون للواء الاستقلال على التخلص من براثن الاستعمار ومخلفاته، وتتجلى المفارقة في البيئة النقية التي يعيشها هذا البدوي وبين الانفتاح الأعمى الذي تعيشه المدينة.
    بالنسبة لملاحظتك الفعل زار له عدة معاني في اللغة العربية، ومنه قوله تعالى “أَلْهَاكُمُ التَّكَاثُرُ. حَتَّى زُرْتُمُ الْمَقَابِرَ”، أي دفنتم فيها وصرتم من أهلها.
    ومنه زار الفرس أي شده بالزيار.

  2. ادريس الحديدوي ادريس الحديدوي قال:

    النص يضعنا أمام :
    تصادم بين الأجيال على مستوى الجانب الثقافي و المبادئ
    البعد عن الحضارة و التهميش يقوي و يزكي هذا التصادم
    الاستعمار مسؤول بالدرجة الأولى في نشر ثقافات فاسدة و التخريب
    ملاحظة :
    يستحسن تغير فعل ” زارت” بفعل آخر لأن الزيارة تكون خاطفة و لها نهاية على مستوى الزمان .. و لا تنسجم مع أعمدة الكهرباء التي تتسم بالثبات في الأرض ..!!
    يبقى ذلك مجرد رأي
    مودتي و تقديري

اترك تعليقاً