القصة القصيرة جدا

حرمان

إستيقظ أصغر الاولاد صباحاً في أحد ملاجيء الفقراء الحارقة ، مصنوعة من الصفيح بالقرب من والدته التي ماتت في الليل ، فكر بأنها نائمة ، فخرج الى الشارع ، شاهد عبر نوافذ البيوت ، كيف يعيش المترفين أيامهم ، وكيف تُستقبل الاعياد ، ينام الولد الصغير جائعاً وقد تقطعت أمعاؤه ، عند أحد الجدران ، لكي لا ينهض كأمه بعد هذا.

السابق
اكتشافات
التالي
الصديقان .. والخال

اترك تعليقاً