القصة القصيرة جدا

حنظلة

فِي مُخَيَّمٍ لِلَاجِئِينَ، ولدَ مِنْ رَحِمِ المُعَانَاةِ. عَايَشَ الأَحْزَانَ وَالأَشْجَانَ وَالآلَامَ.. وَفِي لَيْلَةٍ ظَلْمَاءَ سَمِعَ صَوْتَ صُرَاخٍ وَنبَاح.. شقَّ روَاق الخَيْمَةِ، وَمِنْ الفَتَحَةِ نَظَرَ ثُمَّ عبَسَ وَبَسر، وَمِنْ أَعْمَاقِهِ صَدَحَ وَصَاحٍ. مَا هَذَا بِفعْلِ بشَر.

السابق
بدون رباط
التالي
مَسَافَاتٌ

اترك تعليقاً