القصة القصيرة جدا

حنين

حزنت على موته .. كنا لانلتقى الا قليلا لطبيعة عملنا .. الان ياتى إلى كل مساء بهدوء .. ما اختلفنا عليه من قبل أصبحنا نتفق عليه ..تمنيت موته منذ عرفته.

السابق
صدمة
التالي
بروتوكول

اترك تعليقاً