الخاطرة القصيرة

خوف

الخوف شقيق الترقب
شقيق الهلع ..
الخوف كالواقف على قدم واحدة
لا ثبات يرتجى
ولا تحليق صوب المدى يكون ..
الخوف شقيق الهلع التوأم
ورفيق درب الخيبات
الخوف عدو الحقيقة
وأخوها الضعيف في آن
الخوف كائن يتربى و يكبر في الزوايا المعتمة للقلب
يأكل داخلنا
وينمو
وينمو
ويترك لنا الفراغ و الوحدة و الخواء …
وبين خوف و خوف
خوف يتمدمد في الظل
يبتلع بقايا حقيقة تحاول النهوض
على طرف الإسفلت هناك ..
الخوف كائن تربى على خذلانات كبيرة
نام على أسرتنا
أكل من أحلامنا
وشرب ماء عيوننا
وكمثلي
وكمثل كل الأمهات الضعيفات الآن
تجلس الأرض وحيدة” في مجرتها
وتبكي
ويختال الخوف على وجهها
يسرف في جبروته
ويمد لسانه.

السابق
عقابٌ
التالي
ثـَعـَالبٌ .. ثَـعـَالِبْ

اترك تعليقاً