القصة القصيرة جدا

دون عوائق

جلست طوال الليل أحادثه لم يمل و لم يأمرني بالسكوت كنت أصرخ حينا و أبكي دون خجل و أبتسم و أركع و أناجي و هو يسمعني إلى أن انبلج الفجر وعدت إلى يومياتي.

السابق
هوّة
التالي
غاية

اترك تعليقاً