القصة اللحظة

رحمة

جف الجذع وتحجرت الجذور وتصلب الغصن والعروق، فسقته زهرة بمائها.

السابق
انتظار
التالي
ارتطام

تعليق واحد

أضف تعليقا ←

  1. حسب رأيي لو كانت القفلة “فسقته بماء زهرها” لكان أفضل، وحسب ٍرايي أيضا أن واو العطف التي تكررت ثلاث مرات أضرت بالنص.
    مجرد رأي صديقي، مودتي وتقديري

اترك تعليقاً