القصة القصيرة جدا

رصاصةٌ واحدةٌ تكفي!

حشا مسدسه برصاصةٍ واحدة، وضع فيها عقله، ثمَّ نام .. صارت من صدرٍ إلى صدرٍ سهما يجري، وهو من على وسادتِه يمارسُ الابتسام .. بارتياح!

السابق
المواجهة
التالي
غسق

تعليق واحد

أضف تعليقا ←

  1. ما يمكن أن يكون داخل الصدور التي تحمل أثقالا من الغل والاسرار، وترى ما سبب الابتسام والارتياح، ربما أكتشف أن صدره الأفضل.

اترك تعليقاً