القصة القصيرة جدا

رَتْقٌ

زَغْرَدَتْ رَصَاصَاتُهُمُ فِي الهَوَاءِ ابْتِهَاجًا، انْحَرَفَتْ من بينِهَا واحدةٌ تُوَلْوِلُ؛ اخترقَتْهُ؛ سَقَطَ وَ هُوَ يَرقُصُ؛ هَرَعَتْ إِلَيْهِ عَرُوسُهُ تَتَعَثَّرُ فِي ثَوْبِ زِينَتِهَا، جَثَتْ عَلَى رُكْبَتَيْهَا، اخْتَلَطَ مَاءُ عَيْنَيْهَا بِدَمِهِ، جمحَتِ الأسئلةُ، ألجمَهَا زواجُ القاتلِ بالعروسِ، تقلَّدَ وليدُهُمَا اسمَ عمِّهِ المقتولِ.

السابق
ذكرى
التالي
مواطن

اترك تعليقاً