القصة القصيرة جدا

سردوك

صاحبنا – سردوك – نعرفه بهيمي الطبع و الحيوان ارقى من بهيميته.التقيته يحمل قفة مملؤة بالفواكه من عنب و تفاح و غيرها.سالت سردوك عن وجهته هذا الصباح الباكر. قال لي الى حديقة الحيوانات فخفت ان يبتليها باحدى مصائبه لكن في النهاية شجعته لان زيارة الاقارب واجبة شرعا و كانت اخر مرة احسد سردوك على اسمه .

السابق
عواطف و مشاعر
التالي
الرحيل عبر وادي المسرات

اترك تعليقاً