القصة القصيرة جدا

شهامة

ضُرِب له الخِباء المُعمَّد،وراح يزدرد الجَدْي،حتى إذا بلغ موضع الفحولة منه أمر بإخلاء القُبّة…ثم راح يكرع دِنانا مُعتّقة ورِثها عن جدّه الأعشى…فلما تجشّأ شرع المَوصِلي يوقّع على البَربْط، أما الجرادتان فكانت إحداهما تتثنى،والأخرى تتهدج في ترجيعها حتى طلعت عليه الشمس ومَفْرشُه نَدِي.

السابق
مباشر
التالي
خوار

تعليق واحد

أضف تعليقا ←

اترك تعليقاً