القصة القصيرة جدا

شِفاءٌ

تلك التي ترفُلُ في العسل؛ نضتْ عنها يومًا ثيابَ الكسل؛ خرجَتْ تجرُّ أذْيالَ الكبرياء؛ طاردَتْها يعاسيبُ الغزل؛ كلما اقتربْتُ منها هالني الألمُ المُنتَظَر؛ لكن غمزةَ عيْنَيْها أسكرتْني؛ فاقتحمْتُ؛ صارَ هذياني غذاءً للملكات.

السابق
ثكلى
التالي
غرور

اترك تعليقاً