القصة القصيرة جدا

صدمة

صلوا عليه؛ واروه تحت التراب. هجم الحفّار بمعوله نائحاً!، تكاثروا عليه، صاح باكياً: اتصلوا على الغالي! تركني يسامر فقيدكم! رحمك الله ياجوالي.

السابق
لعنة
التالي
سيمفونية

اترك تعليقاً