القصة القصيرة جدا

طعم الحياة

صب الشاي ووضع فيه السكر، يقلب في صور..رشف رشفه، ليس فيه سكر!..أضاف ملعقتين. هاتان عيناه..تسندان رأسيهما على كتفيه أصبحتا الآن عجوزان غيرتان..رشف رشفه، لقد نسي السكر..زاده ثلاثاً.
– آه..هاهي حبيبة قلبه أم الأولاد، تشرق بين أغصان الياسمين,وقارها لازمها حتى غابت..
وهذا فلذة كبده على دراجته الحمراء,كان وقتها ابن تسع سنين..نعم..تسع سنين مرت ولم يأتي بعد!؟. نظر إلى السكرية الفارغة..إنه ينسى دائماً أن يملئها بالسكر.

السابق
فزع
التالي
الأولى

اترك تعليقاً