القصة القصيرة جدا

عُمَلاء

غادرتنا غيمة الرجاء، تنكر الذئب في ثوب الراعي، الوطن الذى جمعتنا به ذكريات الطفولة، بات إذا جَنَّ الليل مرتعا لخفافيش الظلام.

السابق
اعتياد
التالي
خرق

اترك تعليقاً