القصة القصيرة جدا

غزل وسادة

عند كل وسادة يغازلها بأجمل الكلمات. عند كل لقاء تحمروجنتاه يهجره البوح.. في لقائهما الأخير حمل معه الوسادة ،وضع رأسه عليها انطلقت الكلمات :
أحب ماما …

السابق
صورة
التالي
نُحُول

تعليقان

أضف تعليقا ←

  1. موسى مليح موسى مليح قال:

    بينه وبين زوجو مسافة يحدده طبيعة التيمة ..فتيمة زوجو تشكل إشكالية يتداخل فيها السياسي والاجتماعي والاقتصادي وينظر إليها كقضية معقدة ..لذا فتناول قضية زوجو اعتمد خلق علاقات جديدة في مكونات اللغة..بينما محب ماماه هو إشكال بارز يرتبط بقيمة محددة هي تلك العاطفة النبيلة :الحب ..فكلنا نجزم بأننا نعرف الحب ولكن هل تساءلنا يوما عن الكيفية التي ننزل بها هذا الحب تنزيلا واقعيا ؟؟هنا نؤكد حقيقة واحدة هي : الواضحات من المفضحات ..في زمن لانعرف فيه درجات الحب كما حددها ابن حزم في طوق الحمامة قبل قرون ..في زمن نختزل فيه الحب إلى ممارسة جنسية أو إلى آلة للتفريخ ..أذكر ببساطة أنا ألبير كامي في الغريب بدأ روايته بجملة تقريرية بسيطة :ماتت أمي .فتولد عن هذا تقليب لتربة الموت وعلاقة الإنسان بالآخر فتشكلت الفلسفة الوجودية ..انطلاقا من قاعدة :كل واضح فاضح ..أرض النص لازالت في حاجة إلى معاول لتقليبها لنشارك الآخر في هم إنساني ..مودتي

اترك تعليقاً