القصة القصيرة جدا

فجور

كلما طلبت امها سبباً مقنعاً لرفضها الزواج،يتقافز في رأسها الجنون،يحاصرها الخوف والقلق،تلوذ بصمتها المطبق، تحت مدامع الندم تمتد على سريرها باكية،تتحسس انتفاخ بطنها . فقد كانت تتأمل عودة من أجل مواعيد الفرح.

السابق
دليل
التالي
رجولة

اترك تعليقاً