القصة القصيرة جدا

فزعٌ

بمناسبة نجاحه أهداه صديقه مصباحًا أثريًا وهمس له: إذا دعكته وهمست بهذه الكلمات سترى ما يسرك. حفظ الكلمات عن ظهر قلب. دعك المصباح في إصرار حتى آذى إبهامه وهو يتمتم بها مرارًا، حين يئس من ظهور الجني اللئيم، رماه متأففًا، في الحال امتلأت الحجرة بدخان أبيض كثيف، ودوَّت صيحة هائلة غطت على صراخه، بينما كان غائبًا عن الوعي يرتجف ويهذي، كان صديقه يربت عليه في رعب، ويتمتم معتذرًا:
– لن أمزح معك بعد اليوم!

السابق
جشع
التالي
مآتة

اترك تعليقاً