القصة القصيرة جدا

فنان تشكيلي..

فنان تشكيلي..

دخل القبو وأغلق الباب والنوافذ ..

بالقدوم والإزميل استنطق الصخر ونحت نفسه كما يتمنى ..

جعل له أنيابا بارزة وعينين جاحظتين ..

نظر إليه منتشيا ..

ياللهول ….!

إنه يجحظني ..

مسرعا خبأ أدواته، وانزوى خلف التمثال يرتعد…

السابق
القطار
التالي
زغلول .. و عصر المحمول

اترك تعليقاً