القصة القصيرة جدا

فوح

يقف بعربته أمام المدرسة، ينتظر خروج الصغار للشراء، يتدافعون للسبق على الفلافل الباردة وخبزه البايت.. خالي الجيب، ينظر من بعيد، ولا يضبط لعابه، وافاه البائع، وهو يلف الرغيف في ورقةٍ، ونهره.

السابق
جمالية الوضوح وتمتيع الرمز في نص “فقاقيع الهواء”
التالي
أعطني عمرا

اترك تعليقاً