القصة القصيرة جدا

في غزة

الطفل يفكر في اللعبة والأم تفكر في النجاة و الطيور الحديدية بلا تفكير، جذبها وجذبته، سقط الجدار والسور و الأشجار ..عين الطفل على اللعبة وعينها في تفادي همجية اللعبة ، وفي الأخبار غبار ودخان وغروب.

السابق
كروت ….. يا كروت
التالي
حاذقٌ

اترك تعليقاً