القصة القصيرة جدا

قبل الغروب

لملم بقاياه وأعترف لها، تركها.. تصاحبه دمعة سحقتها السنون، تسلل ظله ثنايا خلاياها، خفق قلبها بشدة، تساءلت والحيرة عنوانها.
كيف تجمع بين الشتات وحبها؟
وقعت عيناها الحالمة على زهرة البنفسج الذابلة في الظل، تقدمت قلقه خطوتين للنور.

السابق
حَنين
التالي
نبض داخلي

اترك تعليقاً