القصة القصيرة جدا

قطاف

في ظهيرةٍ حمراء؛ هبط الشهداءُ مثل سرب نسورٍ، لم يكترثوا للهتافات، بل سجدوا، وقبَّلوا التراب، ثمَّ قاموا إلى البيوت؛ أخذوا الصغار إلى ساحةٍ؛ جاءهم فيها جناح، أصعدهم، والعيون تتبعهم في همٍّ وغم.. وهناك.. في نورٍ بعيد….حطَّوا في أكمةٍ؛ لم يروا ثمارَها من قبل

السابق
الصفعة
التالي
خبزة

اترك تعليقاً