القصة القصيرة جدا

قــــــــــيـد

مـكبلـون بـالجـور دُفِـعـنا إلـيه .. صـاح ” إنَّ هـذا لمـكـرٌ مـكـرتمـوه ” .. المـلأُ الـذيـن جـاءوا يُـهـرَعـون ، خـروا لـه سـاجـديـن .. رغـم الـظـلام رأوه مـلء أعـينـهـم مـنـتـشـياً .. سـرتْ فـي أفـئدتـهـم كـلمـاتـه ” مـا أريـكـم إلا مـا أرى ” ،سـئمـتْ جـذوع النخـل قـيـوده الـتي تـشـدنا مـعـاً ، فـاسـتـحـالـت شـهـبـاً ُتـغـشـي ظـلامـهـم.

السابق
إفتاء
التالي
متفائل

اترك تعليقاً