القصة القصيرة جدا

كان الثمن غاليا

كان الثمن غاليا … تحولوا كلهم إلى أشباح بلا أعضاء
بعد سنين عجاف من القحط و الجفاف نفد الحب و الماء من بلدتهم …….. استغل الشيطان ضعف إيمانهم وقلة حيلتهم
فأوحى لهم أن السبيل الوحيد للنجاة هو ….. أن يأكل و يشرب كل واحد من لحم و دم أخيه بعد مدة قصيرة أدركوا أنها مكيدة شيطان ولكن كان الثمن غاليا ……تحولوا كلهم إلى أشباح بلا أعضاء.

السابق
قصة كاتب
التالي
بعوض في البرلمان

اترك تعليقاً