القصة القصيرة جدا

كيد

جمعتهما صدفة، بعد تعارف صريح، غلى بركان في أعماقها، فكرت ثم دبرت، لما آن أوان التباري، غمزت وهمزت، فكادوا ودحرجوها أسفل القائمة، فتوهمت الفوز، لكن انقلب الفعل عليها..فخرت على ضحكات موجعة، لا تصدق نهايتها.

السابق
عندما أكبرُ قليلا
التالي
بحثٌ مستديم

اترك تعليقاً